قصص وروايات واقعيه - قصص حب - قصص طويلة : قسم خاص يتضمن مجموعه من القصص والروايات الحقيقيه والخياليه والأدبيه

إضافة رد
#1  
قديم 2014-04-26, 01:23 AM
b282ya-jroo7
عضو مميز
b282ya-jroo7 غير متواجد حالياً
Oman     Female
SMS ~
بَسْ طَآلِعْ للِسَمـَآ فيِهـْ .. مِنْهُو يِسْمَعـكـْ

فيِهْـ مِنْهُو لآطَلَبْتهَـ رَحْمتَِه بتُوسَعَكـْ ..!
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 39618
 تـَآريخَ وَجودكَ معـنآ : Nov 2013
 فترة الأقامة : 2395 يوم
 آخ’ـر آطلآلـہ : 2018-09-14 (12:20 AM)
 الإقامة : داٌخًــل عً ـٍـآلمَ خيٌـٍــآالَي.~
 المشاركات : 17,427 [ + ]
 التقييم : 78794
 معدل التقييم : b282ya-jroo7 has a reputation beyond repute b282ya-jroo7 has a reputation beyond repute b282ya-jroo7 has a reputation beyond repute b282ya-jroo7 has a reputation beyond repute b282ya-jroo7 has a reputation beyond repute b282ya-jroo7 has a reputation beyond repute b282ya-jroo7 has a reputation beyond repute b282ya-jroo7 has a reputation beyond repute b282ya-jroo7 has a reputation beyond repute b282ya-jroo7 has a reputation beyond repute b282ya-jroo7 has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي تَناول فنجانَك و ادخُل !*



بسم الله الرَّحمن الرحيم

2IS-Banner.jpg


قصَّة قصيرة
باعتِقاد الكاتِب أنها تستحقُّ كوبًا حارَّا قبل قراءتِها
*



 توقيع : b282ya-jroo7
سبحٱن ٱلله وٱلحمدلله ولٱ إلہ إلٱ ٱلله وٱلله أگبر ولٱ حول ولٱ قوة إلٱ بٱلله


آخر تعديل b282ya-jroo7 يوم 2014-04-26 في 11:59 PM.
رد مع اقتباس
قديم 2014-04-26, 01:27 AM   #2
b282ya-jroo7
عضو مميز


الصورة الرمزية b282ya-jroo7
b282ya-jroo7 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 39618
 تـَآريخَ وَجودكَ معـنآ :  Nov 2013
 آخ’ـر آطلآلـہ : 2018-09-14 (12:20 AM)
 المشاركات : 17,427 [ + ]
 التقييم :  78794
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 SMS ~
بَسْ طَآلِعْ للِسَمـَآ فيِهـْ .. مِنْهُو يِسْمَعـكـْ

فيِهْـ مِنْهُو لآطَلَبْتهَـ رَحْمتَِه بتُوسَعَكـْ ..!
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: تَناول فنجانَك و ادخُل !*



هي:
[ غُرباء عَلى القِطار . . !



49137.jpg


" ما لذي يعينه ؟ أن تملكَ كل شيءْ و لا تملك سعادة حقيقة و لا راحة لروحِك ؟!
و ما لذي يعنيه وصفُ البُؤساء ؟ من هَؤلاء ؟ أهُم أشياء بائسة تشتمُ عدد أيامها الحيّة ، أم هُم بشرٌّ فقدوا شيئًا مهمّا
في مكان ما داخل أجسادهم ، فضلَّوا طوال أعمارِهم مُتعبين !
أجل *

على الطُرقات البالية و اللا مبالية في هذه الحياة , سنجد أشخاصًا كهُؤلاء ، و أشياءً كتِلك ، ولدُوا من أواسط
الألم ، و سحقوا في لهيب المُعاناة ، ثمّ نفوا أنفسهم من الدُنيا و عادوا لها مُجددَا !
لكِن *

هناك ثلَّة هم العكسُ تمامًا ، و مَع ذلك . .
هُم يُحاولون أن يكونوا بائسين من صُنع أنفسهم ، عالقين في دوامة الحزن بمحض إرادتهم !
أولئك الأشخاص ليسُوا ببعيدين عنَّا , ربَّما بيننا و بينهم فارقُ رميَة حجرُ . .
فيا تُرى *

حينما يشاء الله اجتماع هذين الصنفين في مكانٍ واحد و ضجّة أصواتٍ محتكَّة , كيفَ يمكن أن تكون الصورة الكائنة ؟ "


يتبَعْ #


 
 توقيع : b282ya-jroo7
سبحٱن ٱلله وٱلحمدلله ولٱ إلہ إلٱ ٱلله وٱلله أگبر ولٱ حول ولٱ قوة إلٱ بٱلله


رد مع اقتباس
قديم 2014-04-26, 01:31 AM   #3
b282ya-jroo7
عضو مميز


الصورة الرمزية b282ya-jroo7
b282ya-jroo7 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 39618
 تـَآريخَ وَجودكَ معـنآ :  Nov 2013
 آخ’ـر آطلآلـہ : 2018-09-14 (12:20 AM)
 المشاركات : 17,427 [ + ]
 التقييم :  78794
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 SMS ~
بَسْ طَآلِعْ للِسَمـَآ فيِهـْ .. مِنْهُو يِسْمَعـكـْ

فيِهْـ مِنْهُو لآطَلَبْتهَـ رَحْمتَِه بتُوسَعَكـْ ..!
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: تَناول فنجانَك و ادخُل !*



2IS-partition1.jpg

[ الغَريبُ الأوَّل ! ]


لا زال المطرُ يهطُل بقوة في سماء برلين , الضبابُ حالك و الناس يسيرون في هدوءٍ تام , صوتُ احتكاك الأحذية بالأرض المبللة صنعت مزيجًا من الأصوات
المُزعجة , أصواتٌ لا يعبأ بها سوى الساكنون على نواصي الحانات و القهاوي الخامدة .

أما ظلُّه الشاحب فقد ارتسم على قارعة الطريق الطويلة بذلك المعطف الأسود تحت المظلة الرماديّة الباهتة ذاتها كما في كلَّ يوم , باتت خطواته المتمايلة
واضحة , و كأنه يريدُ الاصطدام و حَسب بشيءٍ صُلب يوقفْ ذلك التمايُل الذي ينهشُ هيبته و يفتك بشخصه الفارعْ .
ما هي إلَّا ثوانٍ قليلة لتحطٌّ قدميه على رصيف القطارات متأمَّلا بعينيه المنهكتين ، فيلتمع في ذهنه شيءٌ واحد لا غير :
- إنَّ أي محطَّة ستفي بالغرض !
ها هو صوت سكَّة حديد قادمة إلى رصيفه أنبأتُه سريعًا أن الرحيل قد اقترب , و أنَّ رحلة استجمامه التي لا تستمر سوى دقائق قد حانت أخيرًا , هُناك في
وسط تلك الزحمَة القاتلة , و البحث عن مقعدٍ ساكنٍ ليُسقط ثقله فيه , هناك فقط حيثٌ يعرف نفسه من جديد , هناك فقط يتذكَّر من هُو , و يطيح بكل ما يجوب
في ذلك الخُدر , هناك حيثُ لن يبالي أحد بمن هُو !

أبواب القطار الواقف أمامه فُتحت على مصراعيها ، و تزاحمت الصفوف أمام عينيه لتوقظه من توهّنه مُجددًا ، أسرع بُخطاه يفترق الداخلين
و الخارجين ، و في عينيه نصبُ الباب المفتوح ..
ما لبث إلّا أن دخل و أغلق المظلة بين يديه, ثمّ راح يرقب باحثًا لنفسه مقعدًا , بدت كل الأماكن ممتلئة , ليردف بائسًا :
- لا أمل .
لكن يأسه ما كاد يحاول السيطرة عليه كاملًا - في جعله يؤمن بأن الوقوف و التعلق على ماسكات المحطة لهي أفضل حل بالنسبة لأمثاله - حتى تراءت له
مقطورة متسعة تبعد قيد صفّ عن مكانه , دخل و فلَّ أزرته الُعلوية لمعطفه ثمّ جلس , بدأ القطار في اهتزازته الأولية و هو قد بدأ في قراءة الأشخاص حوله
اليوم ..
يشاهد فتاة لا تتجاوز العشرين تجلس قبالته , بظفيرة لشعرٍ بني اللون أهدج , بين يديها المفرودتين كراسة رسمٍ قديمة مفتوحة , لم يستطع التركيز في معرفة
تلك الرسمة التي بدت له بقلم رصاص باهت !
لقد حاول و لم ينجح , ضحك ساخرًا من نفسه بخزي , منذ متى كان يطيح بعينيه على أغراض الآخرين حوله ؟ إنه لشيءٌ عجيب !
لف برأسه في خفة ليلمح من يجلس بجانبه , و ما وجد سوى امرأةً أبت نظرته الحادَّة أن تخمَّن عمرها , قد خلعت معطفًا سكّريًا و ألقته فوق ركبتيها , لُتواصل
النظر بهدوء على ما هو خارج المقطورة عبر النافذة !

لكن في ذلك الوقت تحديدًا . .
شيءٌ ما غريب ضجَّ بداخله , جعله يغمض عينيه بقوَّة , شيءٌ جعله يحدث صوتًا , همسًا بين مجموعة لا يعرفهم , بعد كل ذلك الضياع هُو لم يفكَّر
أصلًا , لقد نطق و انتهَى . . حروفه قد خرجت قائلةً بجود :
- إني أتساءل ؟
التفتت إليه الفتاة بينما بقت الأخرى تكمل ارتقابها دون مبالاة , ليتنفَّس بعُمق و هو لا زال يقاتل مُبقيًّا ما تبقى له من ذرة تحمُّل يحفظ بها ذلك الهدوء
الذي أوصده عليه و على كيانه الخارجي , لكن استفسارًا غير متوقع جعله يسمح لأحد حاجبيه أن يرتفعا , لقد تحدَّثت المرأة المنزوية على الكرسي بجانبه , لقد
سألت بذات نبرته :
- فيم كُنت تتساءل ؟
أرفق ابتسامَة خاوية و راح يتأمَّل في ما حوله " يبحثُ عن قوة " , أكانت هذه هي الكلمة الصحيحة لما دار في جوفه عن سبب تجواله فيما حوله ؟
اضطرب عقله بشدَّة , بل لا , هو لم يكُن يبحث عن قوَّة بل يبحث عمَّا يجعله لا يقف و يُكمل ما أجبره على الهمس !
أزاح ظهره عن الكرسي البارد ليميل بجسده نحو الأمام , ثمَّ انطلقت عينيه في لهيبٍ بارد و هو يقول :
- كنتُ أتساءل , في أيَّ زمَن نحنُ يوم أن أضحى للألم عرشً لا يعرف المَوت ؟ بل أتساءل ما هو الألم في أشدَّ حالاته حرجًا و يأسًا ؟
ما إن أنهى جملته حتى دخل في ابتسامَة مُزيفة أهتكها عينين متحسرتين و أنفُّ حادَّ يأخذ نفسه بصعوبة , لكن مع ذلك أكمل كلامه بذات الهمس المضغوط
و هُو يشدَّ على أصابعه في قهر :
- من المُثير للضحك أن ينتابك الألم لأسبابٍ كثيرة كُنتَ تراها من المستحيل بحد ذاتها أن تسبب الألم , حتى الهدَايا أضحت مسببةً للألم .
أسقطت الفتاة ذات الظفيرة الطويلة قلم الرصاص من يديها اللعوبتين و راحت تسأل في خضوع :
- كيف ؟
أجاب و هو يغمس عينيه في عينيها :
- في مجال عملي يصبح الناس وحوشًا تارة , و قططًا جميلة المرأى , لطيفة المعشر تارةً أخرى , على إثر ذلك تلقيت هدية صغيرة , كان صاحبها
ذكيًا بما فيه الكفاية حتى يعرف جيًّدا أي الأشياء تروق لي و أيَّها تأخذ من نفسي مأخذًا طويلًا !
لم يكن علي أن أرد على الهدية بشكر فبمجرد قبولها فذلك يكفي , لكن بعد مدة قصيرة
-و قد تلوَّنت شفتيه غثيانًا و اشمئزازًا- :
أرسل إليَّ صاحب الهدية بطاقة صاروخيَّة بامتياز !
صوتُ طفيف صدر :
- كانت ؟
فأكمل "هو" دون توقف :
- بل هي ابتزاز بـ كثيرٍ من الأدب , يتمنى لي فيها أن أكون ممتنًّا للدرجة التي تجعلني مرتزقة !
مرةً أخرى صدر الصوت الطفيف هازئًا , فقاطع إرخاء الرجُل ظهره على مسند الكرسي, و بادره سائلًا :
- و كيف أجبته ؟
- أرسلتُ له طردًا صغيرًا لشكره . .
-ثم ابتسم - :
قُنبلة !!
( و راح يمثل فرقعةً للانفجار بيديه ) .
و اهتز القطار في سيره مجددًا دون توقف , و مع صدى صوتُ الرعد الذي انطلق فجأة ، كان على المرأة أن تلتفت بقُوة ما سمعت إليه , في حين
سقطت الكراسة من بين يدي الفتاة هذه المرة و هي تقول في توتر :
- ماذا بعثت له ؟
-قُ ن بُ لَ ة !
و ضحك بشكلٍ غريب , حتى أكمل :
- أعدتُ له هديَّته الخاصَّة , لقد صفعتُها في وجهه !
احتدَّ احتكاك عجلات القطار الصغير بطريقه الحديديَّ على انتهاء همسْ الرجل الألماني , توقفت إلى رصيف قطاراتٍ آخر . .
ليس بذي أهمية بالنسبة له لكنّه علم أن مدَّة الاستراحة انتهت بمجرد وقوف المحطة عند هذا الرصيف , و في خضم تعارك الناس زحامًا على بوابة الخروج
كما هو الحال في كل مرة صعودًا و نُزولًا , أخذ يتأمل ببريقٍ غريب و يودَّع أصحاب جلسته بكلمة صغيرة أودعها فارغةً :
- محطتي .
ذلك الرجُل لم يأخذ عند رحيله من تلك المقطورة مظلته الرمادية فقط , بل أخذ معها نظرات من كانوا معه على ذات المقطورة أيضًا , نظراتٌ لعيونٍ أربع
لا تعرفُ معنىً وجد حتى الآن .


تمَّتْ

2IS-partition2.jpg


 
 توقيع : b282ya-jroo7
سبحٱن ٱلله وٱلحمدلله ولٱ إلہ إلٱ ٱلله وٱلله أگبر ولٱ حول ولٱ قوة إلٱ بٱلله


رد مع اقتباس
قديم 2014-04-26, 01:34 AM   #4
b282ya-jroo7
عضو مميز


الصورة الرمزية b282ya-jroo7
b282ya-jroo7 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 39618
 تـَآريخَ وَجودكَ معـنآ :  Nov 2013
 آخ’ـر آطلآلـہ : 2018-09-14 (12:20 AM)
 المشاركات : 17,427 [ + ]
 التقييم :  78794
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 SMS ~
بَسْ طَآلِعْ للِسَمـَآ فيِهـْ .. مِنْهُو يِسْمَعـكـْ

فيِهْـ مِنْهُو لآطَلَبْتهَـ رَحْمتَِه بتُوسَعَكـْ ..!
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: تَناول فنجانَك و ادخُل !*



2IS-Banner.jpg

,

طيّب الله أوقات الجميع بكل الخير و المسرَّة
كيف حالُكم ؟ نرجو أنكم في تمامٍ من الحال و الرِضا و نسأل العافية للجميع
سعيدٌ لوجودي مرةً أخرى ها هُنا بقربكُم ، لا عُدمنا ذلك القُربْ ()*

القاعِدة الأولى : -
الغريبُ الأوَّل - كنايةً عن تعدُد الغرباء و أنواع الغُربات التي تُوجد في الحياة ، قد تقرؤون قصة غريبٍ آخر
و قد لا تقرؤون ، لكِن لو توقفنا هُنيهَة : هل الغريبُ الأوَّل موجودٌ فعلًا ؟ و إن نعم . . هل تُحبَّ أن تكون غريبًا مثله ، أم تفضَّل نسيان القيم
التي تسمَّى بـ " المثاليّة الزائدة " ، لو اخترت الأوَّل ، تأمَّل جيدًا مسلك حياتِك القادِمة .


القاعِدة الثانية : اقرأ ، و استمتِع ، و لا تنسَى . . القِراءة وُجدت لكي تبني داخلك ، و ترتقي بعقلِك ، و ترى النَّاس من نافذة
فتعرفهم دون أن تتعامل معهم ، الحَياة سبيل طويل ٌ و علينا أن نكون مُقبلين كفاية لنعيشها ، ^_- .


القاعِدة الثالثة : عَزيزي القارئ الغريب ، طابت أيَّـامُك ، يسرُّني أنّك قرأت القصّة ذات الألوان المُحايدة !
إن هذا يعني تمامًا أنّك دخلت بكوبٍ حار كما يبدُو ، دُمتَ غريبًا *



ودُّ لوجودكُم مسبقًا #


 
 توقيع : b282ya-jroo7
سبحٱن ٱلله وٱلحمدلله ولٱ إلہ إلٱ ٱلله وٱلله أگبر ولٱ حول ولٱ قوة إلٱ بٱلله


رد مع اقتباس
قديم 2014-04-26, 12:12 PM   #5
عَذبةُ ـآلوصـآيِفْ . .
¨°o.O (روح فعاله) O.o°"
وجَنّتكَك يـآ آللهُ


الصورة الرمزية عَذبةُ ـآلوصـآيِفْ . .
عَذبةُ ـآلوصـآيِفْ . . غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 40300
 تـَآريخَ وَجودكَ معـنآ :  Apr 2014
 آخ’ـر آطلآلـہ : 2015-02-21 (02:06 AM)
 المشاركات : 524 [ + ]
 التقييم :  164185
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 SMS ~
ربّي ~

ـآرحمْ كُل من ـأَخذتهمْ إليكَ ,


وصبّرْ يـآربّ قلوبًـآ بَـ ع ـدهمْ تتـألّمْ ,

لوني المفضل : Maroon
افتراضي رد: تَناول فنجانَك و ادخُل !*



وجدْت نفسسي في ذلككَ القطآر ، بل وكنتُ ـأنتظرُ معَ ذلكَ الـألمآنيّ ؤصولهآ وأرقبُ مقععدهـ بـ لهفةة ..


كمم اششتقتُ لـ ذلكك النوؤعِ من آلقصص . .


لـآأدري أي سلّة من حلوؤىَ الثنآء وآلششكر أهديككِ إيـآهـآ لـ انتقـآؤكِ آلمخمليّ ,


ودّي وامتنآني آلبحتُ لككِ أخيّتي ^ بككـآيـآ ^


 
  مـواضـيـعـي


رد مع اقتباس
قديم 2014-04-26, 12:44 PM   #6
b282ya-jroo7
عضو مميز


الصورة الرمزية b282ya-jroo7
b282ya-jroo7 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 39618
 تـَآريخَ وَجودكَ معـنآ :  Nov 2013
 آخ’ـر آطلآلـہ : 2018-09-14 (12:20 AM)
 المشاركات : 17,427 [ + ]
 التقييم :  78794
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 SMS ~
بَسْ طَآلِعْ للِسَمـَآ فيِهـْ .. مِنْهُو يِسْمَعـكـْ

فيِهْـ مِنْهُو لآطَلَبْتهَـ رَحْمتَِه بتُوسَعَكـْ ..!
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: تَناول فنجانَك و ادخُل !*



لكم سرني كثيرًا ، كثيرًا ، و جودكِ و إعجابك بما كُتب ها هنا ، لـ يسعد الله قلبك و يوفقك أينما كُنتِ
و إن شاء الله تجدين الأفضل في القادم ، جُزيتِ الخير .


 
 توقيع : b282ya-jroo7
سبحٱن ٱلله وٱلحمدلله ولٱ إلہ إلٱ ٱلله وٱلله أگبر ولٱ حول ولٱ قوة إلٱ بٱلله


رد مع اقتباس
قديم 2014-04-26, 01:39 PM   #7
♥ Beautiful star
¨°o.O (روح متآلقة) O.o°"


الصورة الرمزية ♥ Beautiful star
♥ Beautiful star غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 40296
 تـَآريخَ وَجودكَ معـنآ :  Apr 2014
 آخ’ـر آطلآلـہ : 2014-10-25 (11:13 AM)
 المشاركات : 34 [ + ]
 التقييم :  50
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 SMS ~
لٌسًتً أَفَضٌلَ مَنّ غّيَرٌيّ وٌلًڳِنَنَيَ أًمَتًلَڳّ قُنٌأٌعٌة { قًوُيِهً } تٌجًعُلَنُيّ أًرّفًضّ مَقٌأُرٌنٌة نًفَسَيُ بًأُحِدٌ
لوني المفضل : Darkred
افتراضي رد: تَناول فنجانَك و ادخُل !*



موضوع ممميز


 
 توقيع : ♥ Beautiful star
{مُخْتَلِفَة عَنْ الجَمِيعْ , وَ إنْ كَانَ لِي 39 شَبيه }


رد مع اقتباس
قديم 2014-04-26, 02:08 PM   #8
b282ya-jroo7
عضو مميز


الصورة الرمزية b282ya-jroo7
b282ya-jroo7 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 39618
 تـَآريخَ وَجودكَ معـنآ :  Nov 2013
 آخ’ـر آطلآلـہ : 2018-09-14 (12:20 AM)
 المشاركات : 17,427 [ + ]
 التقييم :  78794
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 SMS ~
بَسْ طَآلِعْ للِسَمـَآ فيِهـْ .. مِنْهُو يِسْمَعـكـْ

فيِهْـ مِنْهُو لآطَلَبْتهَـ رَحْمتَِه بتُوسَعَكـْ ..!
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: تَناول فنجانَك و ادخُل !*



تشرفني كلماتك هذه ، كل الدعوات لكِ بالبركة و التوفيق
لا تحرمينا من مرورك في أي شيء قادم .


 
 توقيع : b282ya-jroo7
سبحٱن ٱلله وٱلحمدلله ولٱ إلہ إلٱ ٱلله وٱلله أگبر ولٱ حول ولٱ قوة إلٱ بٱلله


رد مع اقتباس
قديم 2014-05-19, 02:57 AM   #9
شموخ شنـــاصيه
¨°o.O (روح جديدة) O.o°"


الصورة الرمزية شموخ شنـــاصيه
شموخ شنـــاصيه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 40411
 تـَآريخَ وَجودكَ معـنآ :  May 2014
 آخ’ـر آطلآلـہ : 2014-05-19 (02:57 AM)
 المشاركات : 17 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: تَناول فنجانَك و ادخُل !*



نايس الله يوفقج


 
 توقيع : شموخ شنـــاصيه
ي رب وفقني في الاختبارات


رد مع اقتباس
قديم 2014-05-19, 04:10 PM   #10
b282ya-jroo7
عضو مميز


الصورة الرمزية b282ya-jroo7
b282ya-jroo7 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 39618
 تـَآريخَ وَجودكَ معـنآ :  Nov 2013
 آخ’ـر آطلآلـہ : 2018-09-14 (12:20 AM)
 المشاركات : 17,427 [ + ]
 التقييم :  78794
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 SMS ~
بَسْ طَآلِعْ للِسَمـَآ فيِهـْ .. مِنْهُو يِسْمَعـكـْ

فيِهْـ مِنْهُو لآطَلَبْتهَـ رَحْمتَِه بتُوسَعَكـْ ..!
لوني المفضل : Black
افتراضي رد: تَناول فنجانَك و ادخُل !*



يسعد الله قلبك و يوفقك أينما كُنتِ
و إن شاء الله تجدين الأفضل في القادم ، جُزيتِ الخير .


 
 توقيع : b282ya-jroo7
سبحٱن ٱلله وٱلحمدلله ولٱ إلہ إلٱ ٱلله وٱلله أگبر ولٱ حول ولٱ قوة إلٱ بٱلله


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع










الساعة الآن 05:39 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Adsense Management by Losha

HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010