إضافة رد
#1  
قديم 2020-09-02, 11:03 PM
كوين ن
¨°o.O (روح نشيطة) O.o°"
كوين ن غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 43528
 تـَآريخَ وَجودكَ معـنآ : Jul 2016
 فترة الأقامة : 1605 يوم
 آخ’ـر آطلآلـہ : 2020-10-27 (04:47 PM)
 المشاركات : 243 [ + ]
 التقييم : 50
 معدل التقييم : كوين ن will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي تقنيات التدفئة الذكية



تقنيات التدفئة الذكية

يمكن أن يساعدك الحفاظ على منزلك دافئًا على البقاء بعيدًا عن الأمراض خلال فصل الشتاء مع ضمان عدم تعرض الأنابيب والأجهزة الكهربائية للطقس البارد. تستفيد العديد من الأسر في المملكة المتحدة من التدفئة المركزية ، والتي يمكن التحكم فيها الآن من هاتف ذكي بفضل ظهور تقنيات التدفئة الذكية. ومع ذلك ، تعتبر السخانات الكهربائية خيارًا شائعًا آخر لأي شخص يتطلع إلى منح منزله بعض الدفء الإضافي.
فني كهربائي منازل
سخانات التخزين
أحد أكثر أشكال السخانات الكهربائية شيوعًا ، يتم شحن سخانات التخزين طوال الليل ، عندما تنخفض تكلفة الكهرباء ، قبل إطلاق "الحرارة المخزنة" خلال النهار. يمكن أن يتكون سخان التخزين من العديد من المواد ، من الطوب الطيني ومواد السيراميك الأخرى إلى الجدران الخرسانية أو حاويات المياه.
فني كهربائي منازل بالكويت
الميزة الرئيسية لسخانات التخزين هي انخفاض تكاليف تشغيلها ، والتي أصبحت ممكنة من خلال استخدام كهرباء أرخص خلال المساء أو بين عشية وضحاها. كما أنها سهلة التركيب للغاية وتتطلب القليل من أعمال الصيانة أو لا تتطلبها طوال عمرها. نظرًا لأنها تقوم بتدفئة المنزل أثناء النهار ، يمكن أن تكون سخانات التخزين خيارًا جيدًا لأي شخص يبقى في المنزل أثناء النهار ، مثل أصحاب المنازل المسنين والمتقاعدين ، حيث يمكنهم الاستفادة من تعرفة الكهرباء الأرخص.

من ناحية أخرى ، لا تعد سخانات التخزين هي الحل الأنسب للأشخاص الذين يعملون من التاسعة إلى الخامسة خلال الأسبوع ، وبالتالي يقضون معظم يومهم بعيدًا عن المنزل. لن يستفيد هؤلاء الأشخاص من الحرارة المتولدة خلال النهار ، مما يجعلها "طاقة مهدرة" بشكل فعال.

بدائل موفرة للطاقة
منذ 1 كانون الثاني (يناير) 2018 ، يتعين على مصنعي وموردي السخانات الكهربائية ، أو "سخانات الفضاء المحلية" ، التي تستخدم الغاز أو الكهرباء أو الوقود السائل ، الامتثال لقطعة جديدة من تشريعات الاتحاد الأوروبي تسمى Lot 20. وهو جزء رئيسي من توجيه كفاءة الطاقة (EED) ، يحدد التشريع الحد الأدنى من معايير الكفاءة لهذه السخانات وقد تم تقديمه لمساعدة الاتحاد الأوروبي على تحقيق أهداف خفض الكربون. يؤثر على المنتجات التالية:
فني كهربائي سخانات الحماية من الصقيع
للامتثال للتشريع الجديد ، يحتاج المصنعون إلى دمج التكنولوجيا الحديثة في منتجات التدفئة الخاصة بهم ، مما يجعلها أكثر كفاءة في استخدام الطاقة. يمكن أن يشمل ذلك ميزات مثل اكتشاف النافذة المفتوحة ، والتحكم التكيفي في البدء ، والتحكم في درجة الحرارة باستخدام مؤقتات اليوم أو الأسبوع ، واكتشاف التواجد ووظائف التحكم في المسافة.

تجدر الإشارة إلى أن الدفعة 20 لا تؤثر على السخانات التي تم تركيبها قبل 1 يناير 2018 ، لذلك إذا كنت تمتلك سخانًا كهربائيًا لا يتوافق مع التشريع الجديد ، فلا يتعين عليك استبداله. ومع ذلك ، مع ظهور عدد من المنتجات الأكثر كفاءة في استخدام الطاقة في السوق الآن ، فقد يكون الوقت قد حان للنظر في ترقية ، خاصة إذا كنت حريصًا على تقليل تكاليف الطاقة.



 توقيع : كوين ن

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
علاج التوتر و الكرب واستخدام تقنيات الاسترخاء mistry girl منتدى الطب والصحة 6 2017-08-05 12:06 AM
تطبيقات محاسبية تعمل على الهواتف الذكية lbi-egypt برامج كمبيوتر - العاب الكمبيوتر - افضل البرامج والالعاب 0 2013-09-21 02:35 PM
تطبيقات محاسبية تعمل على الهواتف الذكية lbi-egypt منتدى المواضيع المخالفة والمكررة + ارشيف المنتدى 0 2013-09-21 02:32 PM
دورة تقنيات قياس وتقييم الأداء المالي ( من شركة بروتيك لحلول التدريب والإستشارات ) m.fawzy منتدى المواضيع المخالفة والمكررة + ارشيف المنتدى 0 2013-07-03 10:06 PM
بحث عن الهواتف الذكية بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا انفستورز منتدى المواضيع المخالفة والمكررة + ارشيف المنتدى 0 2013-04-25 01:28 PM










الساعة الآن 12:53 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Adsense Management by Losha

HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010